آخر الأخبار

هام : انتهت تسجيلات بكالوريا 2017 : المرحلة القادمة :تأكيد معلومات التسجيل

الثلاثاء، 22 مارس، 2016

تأجيل تاريخ اختبار مسابقةالاساتذة إلى ما بعد 23 أفريل 2016

تأجيل تاريخ اختبار مسابقةالاساتذة  إلى ما بعد 23 أفريل 2016
أعلنت وزيرة التربية الوطنية نورية بن غبريت،الإثنين بالجزائر العاصمة عن تأجيل تاريخ مسابقة توظيف الاساتذة إلى ما بعد 23 أفريل المقبل،دون اعطاء تاريخ محدد لهذه المسابقة التي تخص أكثر من 28 ألف أستاذ في مختلف الأطوار التعليمية.
وأوضحت الوزيرة في ندوة صحفية على هامش يوم دراسي حول تنصيب مناهج الجيل الثاني، أن "تأجيل تاريخ المسابقة ليس بالضرورة سلبي"،معتبرة أنه "فرصة تصب في مصلحة المترشحين من أجل التحضير الجيد للمسابقة التي أجل تاريخ اجرائها إلى مابعد 23 افريل المقبل كما كان مقرر سابقا".
وأضافت بن غبريت أنه بإمكان الراغبين في المشاركة في هذه المسابقة الإطلاع بداية من الثلاثاء على الشهادات والإختصاصات المقبولة ومحتوى المسابقة وبرامجها الاطلاع على التخصصات التي اعلنت اليوم الثلاثاء 22 مارس اضغط هنا .  
وأشارت في هذا الصدد إلى أن التسجيل الإلكتروني لإجتياز هذه المسابقة سيكون من 28 مارس إلى غاية 17 أفريل القادم ، عبر موقع الديوان الوطني للإمتحانات والمسابقات (www.onec.dz) ليتم بعد ذلك تحديد المواعيد الخاصة بإيداع ملفات المترشحين.
ولتسهيل عملية ايداع الملفات أشارت إلى ان الوزارة وفرت 700 مركز لايداع الملفات موزعة على التراب الوطني.
وفي ردها عن سؤال حول تهديد الأساتذة المتعاقدين، بالإستقالة الجماعية و مقاطعة مسابقة التوظيف لكونها تعتمد على الامتحان الكتابي ولا تحتسب الخبرة ,قالت الوزيرة "لم نظلم احدا منهم خاصة وان القطاع منح لهم الفرصة في السنتين الماضيتين للتوظيف على أساس الشهادة".
وأضافت أن تهديدهم بمقاطعة مسابقة التوظيف "يبقى خيار شخصي" داعية اياهم الى التعقل ووضع في عين الإعتبار الخبرة الكبيرة التي اكتسبوها في المهنة والتي سترفع من حظوظ النجاح لديهم.
ومن جهة اخرى أشارت إلى أن "المنافسة ستكون كبيرة حيث يتوقع التحاق عدد كبير من المترشحين بهذه المسابقة".
 وعلى صعيد آخر،أعلنت وزيرة التربية عن "اجتماع رفيع المستوى" ستعقده دائرتها الوزارية غدا الثلاثاء مع وزارة التعليم العالي و البحث العلمي يخصص لحصر عدد خريجي المدارس العليا للأساتذة لتكييفه (العدد) مع متطلبات القطاع إلى غاية افاق 2030 .
 وسيتيح هذا الإجتماع -تضيف الوزيرة- بتحديد عدد المدارس العليا الواجب فتحها مستقبلا و الإختصاصات والمستويات الدراسية المطلوبة والتي ستستفيد من التوظيف المباشر في قطاع التربية".

هناك 10 تعليقات:

  1. أمر غريب! اللغة الإسبانية و اللغة الألمانية! ما مصير أصحاب ليسانس كلاسيك؟ لا يوجد إسبانية و ألمانية في المتوسط ! ليس لدينا الحق في المشاركة في الثانوي وزد على ذلك ليس لدينا الحق التسجيل لدراسة الماستر، مستقبل ضائع، وشهادة جامعية لم تعد تصلح لأي شيئ..، بالتوفيق للجميع.

    ردحذف
  2. ما هي المواد التي سنمتحن فيها في المستوى الابتدائى و على اي منهاج يتم التحضير؟ شكرا اخي .

    ردحذف
    الردود
    1. دراسة نص +تاريخ+جغرافية الجزائر-تقافة عامة

      حذف
  3. ماهي المواد التي سنمتحن فيها في المستوى الابتدائي

    ردحذف
  4. POUR LE DEUA ES CE QU'ILS ONT LE DROIT DE PARTISSIPER

    ردحذف
  5. les pauvres diplomés deua peuvent dechirer leurs diplomes et les jeter dans la mer ou les bruler

    ردحذف
  6. Je suis ingénieur en travaux publics essue de l'école nationale supérieure des travaux publics je suis intéressée par l'enseignement pour les spécialités que vous venez de citer il y génie civil et j'ai entendu parler que pour les travaux publics ne sont pas concernés est ce vrai ?!!! Merci de me répondre

    ردحذف
  7. شكرا على معلومات ولكن من فضلكم أريد نماذج من أسئلة طور إنتدائي

    ردحذف
  8. السلام عليكم
    أولا // من فضلكم تنزيل نمادج خاصة بامتحانات مسابقة اساتدة التعليم الابتدائي (تخصص لغة عربية) وشكرا...
    ثانيا // هل ستكون طريقة التنقيط أو معايير الانتقاء مثل الامتحانات على اساس الشهادة أو سيكون الاعتماد على المعدلات والكفاءة فقط ( وهل ستأخد بعين الاعتبار تنقيط الأقدمية في الخبرة المهنية المكتسبة سواء عن طريق العقود الخاصة ما قبل التشغيل أو غيرها ...)
    ثالثا // وعليه أرجوا من السيدة الوزيرة الأخد بعين الاعتبار سن المترشح والحالة العائلية ( متزوج) وكدا الأقدمية بالنسبة للشهادة.

    ردحذف

مدونة التربية والتعليم تتشرف بزيارتكم.. اذا كان لديكم اي استفسار او سؤال أو حتر كلمة يرجى ترك تعليق

مدونة التربية و التعليم - الأصلية - مدونة تربوية تعليمية هادفة تسعى للمساهمة في قطاع التعليم و التعليم ..يسمح نقل مواضيعها في المواقع و المنتديات و الصفحات لتعم الفائدة
جميع الحقوق محفوظة لــ مدونة التربية والتعليم 2016 ©